حيث يكون مهندسو الآبار في شل مسؤولين عن بعض مشاريع الآبار الأكثر إثارة في هذه الصناعة.

وتمنحك مهنة هندسة الآبار في شل الفرصة للتعاون مع فرق عالمية وتطوير حياتك المهنية أكثر. حيث سيمكنك الوصول إلى التدريب والتطوير عالمي المستوى، لأننا نعتقد أن أفضل معايير الممارسة وأكثرها صرامة لا تكون فعالة إلا بقدر فعالية من ينفذونها.

ويقوم مهندسو الآبار في شل باستمرار بالابتكار وتخطي حدود المألوف حتى نتمكن من الوفاء بوعودنا والقيام بعمل رائد في مجال الصناعة. ولهذا السبب نستثمر في تطويرك من خلال برنامج تعليمي مكثف من شأنه أن يساعدك على التطور من خلال التحديات والدعم المستمر.

حيث ستتمكن من خلال برنامج التعلم الخاص بالآبار من التطور من خلال مزيج من التعلم في الفضاء الافتراضي وفي المجال الميداني. حيث قد يأخذك تدريب المحاكاة إلى روبرت، في لويزيانا في الولايات المتحدة، أو إلى ريسفيك في هولندا للتدرب على مشاريع الحفر وتنفيذ سيناريوهات التدخل لاستكمال الآبار باستخدام أجهزة محاكاة مصممة خصيصا لهذا الغرض. وبمجرد الانتهاء، سيكون لديك مؤهل مساوي لشهادة الماجستير في العلوم من جامعة روبرت جوردن في أبردين، المملكة المتحدة.

إذا كنت تبحث عن عمل رائد في بعض أهم المشاريع المبتكرة في هذه الصناعة، فإن مهنة هندسة الآبار في شركة شل هي ما يناسبك.

بصفته كبير علماء شل، يركز لانس كوك على تحديد وتطوير التقنيات التي يكون لها تأثير واسع النطاق على عمليات شل العالمية، وفي الوقت ذاته في متناول الجميع ويمكن تكرارها في هذا المجال أيضا. على سبيل المثال، باستلهام مفهوم خط التجميع الذي أحدث ثورة في صناعة السيارات، وضعت شل نظاما لحفر الخزانات/المكامن الضيقة المتعددة، مثل الصخر الزيتي والميثان المحتوي على الفحم الحجري، مما يجعل تطويرها أكثر أمانا وأقل تكلفة.

وظائف جديدة في هندسة الآبار